نصائح ذهبية لتحقيق النجاح في اختبارات اللغة الإنجليزية

نصائح ذهبية لتحقيق النجاح في اختبارات اللغة الإنجليزية

هناك ثلاث مراحل لتعلم مهارة جديدة، مثل دراسة TOEFL أو TOEIC لتحسين مستواك في اللغة الإنجليزية في الكلية أو مكان العمل. 

في كل مرحلة، يمكن لنصائح الدراسة أن تجعل عملك أسهل وأكثر نجاحًا. 

أولاً، عليك أن تكتسب الكلمات والقواعد وتراكيب اللغة. أثناء تقدمك، تحتاج إلى استخدام اللغة (والتي تعد واحدة من أفضل الطرق لتعلمها أيضًا). 

وأخيرًا، كما هو الحال مع العديد من الأشياء التي ندرسها، من المحتمل أن يكون هناك شكل من أشكال الاختبار الذي يجب اجتيازه.

وهذا هو ما يُستخدم لتأكيد مستوى كفاءتنا في لغتنا الجديدة.

في كثير من الأحيان، هذا هو المكان الذي يصبح فيه اختبار TOEFL أو TOEIC بمثابة عملية التقييم الخاصة بك.

 

قد يكون اجتياز الاختبار مختلفًا تمامًا عن التحدث باللغة. 

في حين أن تعلم اجتياز الاختبار ليس بنفس أهمية امتلاك المعرفة والمهارات التي يتم اختبارها، إلا أنه يعد خطوة مهمة على طريقك نحو النجاح.

إن استخدام نصائح الدراسة المذكورة أدناه سيساعدك على اكتساب اللغة الإنجليزية.

1.اكتب جدولًا زمنيًا

يعد الجدول الزمني أداة مفيدة حقًا لمساعدتك في اجتياز الاختبار. 

فهو يوفر إطارًا للمراجعة التي يتعين عليك القيام بها؛ يساعدك على التخطيط لوقتك بعناية؛ إنه ذو فائدة كبيرة في جعلك تحدد المجالات التي تحتاج إلى العمل فيها.

 

أفضل طريقة لإعداد جدول زمني هي أخذ مذكرات، أو ورقة عمل إكسل، أو استخدم موقع Notion لترتيب امورك أو حتى شبكة مرسومة باليد.

ابدأ من يوم امتحانك ثم قم بإدراج الأيام بشكل عكسي من هناك.

بعد ذلك، قم بإعداد قائمة بكل شيء قد يتم اختبارك عليه في ورقة منفصلة.

بالنسبة لتلك المناطق التي تثق فيها حقًا، لا تحتاج إلى القيام بأي شيء حيث يمكنك اجتياز هذه المناطق بالفعل؛

يجب تقسيم كل شيء آخر بين الوقت المتاح لديك. حاول العمل لمدة جلستين أو ثلاث جلسات قصيرة (على سبيل المثال 40 دقيقة) يوميًا.

لكن تذكر أن تحدد أوقاتًا للاستراحة.

عندما تضع علامة على الأيام في جدولك الزمني، يأتي شعور بالإنجاز مما يعزز ثقتك بنفسك.

بالطبع، في حين أن الجدول الزمني هو أداة ممتازة لاستخدامها في التحضير للامتحانات، فهو أيضًا وسيلة جيدة لتنظيم دراستك اليومية، لمساعدتك في توزيع عبء العمل الخاص بك.

 

2.قم بأداء واجبك المنزلي

بالطبع، كل ما تفعله استعدادًا لامتحاناتك هو واجب منزلي، ولكن هناك أنواع معينة من الأسئلة والمهام تظهر في كثير من الأحيان أكثر من غيرها.

غالبًا ما يقدم لك المحاضرون مجموعة من الأسئلة السابقة، أو يمكنك العثور عليها عبر الإنترنت.

إنها نصيحة دراسية رائعة للتدرب على الحصول على إجابات مثالية لهذه الأسئلة.

يمكنك حتى أن تتعلمها عن ظهر قلب. فقط تذكر أن تقوم بتكييف إجاباتك مع السؤال الذي تم طرحه بالفعل في الاختبار الحقيقي.

3.تعلم كيفية نطق الكلمات

الجزء الشفهي من أي دراسة للغة الإنجليزية مهم جدًا.

اللغة الإنجليزية هي لغة بها العديد من النطق الغريب، وكلما تمكنت من تعلم المزيد منها، كان ذلك أفضل.

لا يمكنك تعلم كل النطق الغريب، يمكنك تعلم الطرق الأكثر شيوعًا لنطق الأصوات.

يمكن بسهولة تعلم مجموعات مثل الكلمات “cious” و”sious” (تنطق “shus” كما في “conscious”) وستساعدك على أدائك في الامتحانات.

 

4. تعلم أنماط التهجئة

غالبًا ما يكون المُهجِّي الجيد متحدثًا جيدًا للغة الإنجليزية.

يمكن أن تكون أنماط التهجئة باللغة الإنجليزية غامضة (انظر “Towcester” و”Toaster” أعلاه) ولكن هناك بعض القواعد التي يمكن تعلمها.

يتضمن ذلك أشياء مثل حرف العلة القصير الذي يتبعه حرف ساكن مزدوج، ودليل “I قبل e إلا بعد c” الذي ينطبق على العديد من الكلمات.

5.تعلم معنى الأسئلة

لا يهم مدى جودة إجابتك إذا أخطأت في فهم السؤال. 

يحب الممتحنين، مثل اختبار TOEFL أو TOEIC، طرح أنواع مماثلة من الأسئلة، فهي طريقة يمكنهم من خلالها الحفاظ على المعايير متوافقة.

تعلم الأسئلة وتعرف على الإجابات معًا، واسأل معلميك إذا كان هناك شيء لا تفهمه.

 

6.تعلم عبارات الأسهم الخاصة بك

الامتحانات تدور حول إقناع العلامة. الدراسة تدور حول أن تصبح مؤهلاً قدر الإمكان.

لا شيء يثير الإعجاب أكثر من الاستخدام الدقيق لعبارة جيدة. هناك عبارات معينة قد تحتاج إلى طرحها في الامتحان، فتعلمها لتمكنك من استخدامها بسهولة دون التسبب في أي ضغوط.

عبارات مثل “هل يمكنك تكرار ذلك، من فضلك؟” و”هل يمكنك أن تمنحني لحظة للتفكير؟” تعتبر جيدة للاختبارات الشفهية، في حين أن ربط عبارات مثل “من ناحية أخرى” و”في ظل ظروف معينة” يعد من النوع الجيد. من العبارات التي قد تظهر في اختباراتك الكتابية.

 

7.إعداد قائمة بالمفردات

 يعد خطوة ضرورية في رحلة اكتساب اللغة.

تُعَدُّ الكلمات الغنية والمتنوعة من الجوانب الأساسية لتطوير لغتك.

فهي لا تُساعدك فقط في فهم الأسئلة التي تُطرَح عليك، بل تُمكِنك أيضًا من صياغة إجابات لافتة للنظر. قم بتصفُّح تمارين العمل والاختبارات السابقة لتتعرف على نماذج المفردات التي يُفضِّل استخدامها الفحَّات، وحاول تضمين تلك الكلمات الرائجة في إجاباتك.

من المفيد أيضًا دراسة أنواع أنظمة تقييم المفردات الإنجليزية، مثل تلك المستخدمة في امتحانات TOEFL أو TOEIC، وضمان أنك تمتلك معرفة دقيقة بها.

8.اغمر نفسك في اللغة الإنجليزية

إحدى أفضل السبل لتطوير مستواك في اللغة الإنجليزية هي الانغماس فيها بشكل كامل.

وتشمل هذه العملية قراءة متنوعة، سواء كانت صحفًا، مقالات على الإنترنت، كتبًا، أو مجلات.

بالإضافة إلى ذلك، قم بأنشطة مثل مشاهدة التلفزيون، والاستماع إلى موسيقى باللغة الإنجليزية، وما إلى ذلك.

تلك الأنشطة ليست فقط ممتعة بل تمثل أيضًا طرقًا سهلة لتضمينها في برنامج دراستك.

 

9. التحدث

إذا كان الانغماس في اللغة يعتبر ثاني أفضل وسيلة لدراسة اللغة الإنجليزية، فإن التحدث بها مع الأصدقاء والعائلة يعتبر الأفضل.

وذلك لأن هذه العملية تعد نشطة للغاية. يعمل عقلك بشكل مستمر، مختارًا بنشاط أفضل الكلمات والعبارات.

تصبح هذه الكلمات جزءًا ثابتًا في ذاكرتك… والتحدث هو أمر سهل التنفيذ.

10.لا يقتصر الأمر على اللغة الإنجليزية فقط

كما ذكرنا في البداية، لا يُعَدُّ اجتياز اختبار اللغة الإنجليزية مجرد إثبات لقوتك في اللغة.

الأمر يتعلق بالقدرة على التألق تحت ضغط الامتحان.

هنا بعض النصائح التي قد تكون مفيدة: قراءة سريعة لملاحظاتك في صباح الامتحان يمكن أن تساعد في تهدئة أعصابك.

تناول وجبة إفطار أو غداء يمنحك الطاقة اللازمة. مناقشة إجاباتك بعد الامتحان قد لا تكون فكرة جيدة، حيث يمكن للمقارنة مع إجابات الآخرين أن تزيد من القلق.

الوصول إلى مكان الامتحان في وقت كافٍ ومع كل المعدات الضرورية يمكن أن يقلل من التوتر.

 

“انضم إلى كليتنا اليوم لتجربة فريدة من نوعها في تعلم اللغة الإنجليزية.

احصل على فرصة الالتحاق بدروسنا الحصرية وتعلم بطرق مبتكرة وفعّالة. لا تضيع الفرصة، اشترك الآن لتكون جزءًا من مجتمعنا التعليمي المتميز!”

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تواصل مع المستشار التعليمي
هل تحتاج مساعدة؟
المستشار التعليمي لـEasytech
مرحباً معكم Easytech كيف نساعدكم؟